السؤال

رقم مرجعي: 993439 | الزكاة | 25 ديسمبر، 2018

االسلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا فتاة غير متزوجة واعمل ولي اخ اقترض قرضا ربويا مقداره 3200$ وفائدة 800/ لمدة 3 سنوات دون علمنا والتزم بسداده شهريا لمدة اقل من سنة وبعدها لم يستطع ان يسدد باقي القرض 2600$ واصبح البنك يخصم من راتب الكفيل ولما علم الكفيل بوجودي صار يطالبني بماله وان اكون الكفيل بدلا منه ليخصم من رانبي وليس راتبه وفي ظل اوضاع الراتب عندنا فالوضع صعب على الجميع . سؤالي هل يجوز ان ادفع القرض من زكاة المال الذي ادخرته خلال سنوات عملي. وبارك الله فيكم

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه، فإن سداد الديون والقروض من الزكاة جائز إذا كان المدين معسرا لا مال له، وكان القرض أخذ لحاجة أساسية، يقول سماحة المفتي العام الشيخ محمد أحمد حسين حفظه الله :((إن آية الزكاة التي تبين الأصناف التي تصرف لهم الزكاة بينة واضحة، قال الله تعالى فيها:{ إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ }(التوبة:60) فصنف الغارمين يجوز الدفع إليهم من الزكاة، وكذلك يجوز الدفع عنهم من الزكاة، فلو دفع هذا المزكي من زكاة ماله عن غريم، فإنه يصح ذلك)) وينبغي إذا أردت سداد القرض كله أن تحاولي إسقاط الفائدة أو جزء منها إن تيسر وكان البنك مستعدا لحسم تلك المبالغ، وإلا فلك تسديد القرض كاملا من الزكاة ولو مع فوائده لمنع الزيادة عليه أو تحميل الكفيل ما لا يطيق، لكن العلماء يشترطون لسداد دينه من الزكاة أن يكون قد تاب من الاقتراض بالربا وعزم على على عدم العودة لهذه المعصية، كما اشترط بعضهم أن يكون الدين حالاّ مستعجلا، يعني سداد دفعة دفعة حتى يتيسر حال المقترض.

والله يقول الحق وهو يهدي السبيل

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]