السؤال

انا حجيت قبل تقريبا ٨ او ٩ سنوات قبل ما اتزوج والان انا سافرت زيارة عند اهلي وعجبنا وضع البلد وقعدنا فيها انا ما طوفت طواف الوداع شو الحكم

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد؛

فإن كان المقصود من السؤال أن طواف الوداع لم يحصل عند أداء السائلة لفريضة الحج قبل 8 أو 9 سنوات؛ فإن من اللازم معرفته أن طواف الوداع واجب على كل حاج بعد الانتهاء من مناسكه وعزمه على مغادرة مكة المكرمة، وذلك على قول جماهير أهل العلم من الحنفية والشافعية والحنابلة وغيرهم إلا أنه يسقط عن الحائض والنفساء، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "لا ينفرن أحد منكم حتى يكون آخر عهده بالبيت"، رواه مسلم، وقال ابن عباس رضي الله عنهما: "أمر الناس أن يكون آخر عهدهم بالبيت، إلا أنه خفف عن المرأة الحائض" متفق عليه، وعلى من ترك طواف الوداع ناسياً أو جاهلاً أن يريق دماً ولا إثم عليه، وأما إذا تركه عامداً فقد وجب عليه الدم مع الإثم لتعمده الترك، ويصح حجه في كل الأحوال إذا أدى ما وجب عليه، وذلك بذبح شاة وتوزيع لحمها على فقراء الحرم،  وأما إذا كان السؤال عن طواف الوداع لغير الحاج أو المعتمر حيث كان الأخ السائل قد دخل مكة للزيارة  أو للعمل وليس للقيام بنسك؛ فإن طواف الوداع لا يلزمه حينئذ، لأنه لم يأت بنسك حتى يلزمه طواف الوداع، والله تعالى أعلم.