السؤال

رقم مرجعي: 118556 | القرآن والتفسير | 25 فبراير، 2020

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بعتذر بداية لو لم استطع الكلام باللغة العربية الفصحى جيدا حكم ختم القرآن الكريم بتوزيع الأجزاء بنية معينة سوءا لشخص على قيد الحياه او متوفي انا من فترة عملت جروب على الواتس اب اسميته الختمة القرآنية وقمت باضافة صديقاتي لكي لا نهجره الهدف قراءة القران اولا وجزء اقل شي اسبوعيا نقوم بتوزيع الاجزاء بحيث كل اخت تقرأء جزء ولكن نبدا الختمة بنية معينة مثلا ختمة الاسبوع اهداء لروح مرحوم او شفاء مريض او قضاء حوائج اخت من الجروب وهكذا سالت شفهي اكتر من حد كان الرد لا باس بالجروب ارجوا افادتي بفتوى شرعية

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أو عن الصحابة الكرام أن فعلوا ذلك،  أي قراءة ختمة قرآنية لأجل شفاء مرض أو هدية لحي أو ميت...الخ، فالصدقة مثلاً بالنسبة لشفاء المريض وردت فيها أحاديث صحيحة، وبالتالي هي مفضلة على الختمة في هذا الشأن.
أما إن كان الهدف من الختمة  هو عدم هجر القرآن الكريم وإدامة قراءته وتدبره، ثم بعد  التقرب إلى الله بهذه الختمة  الدعاء بالشفاء أو الرحمة أو الرزق أو قضاء الحاجة  لبعض الناس فلا بأس بذلك. وبكل الاحوال لكم بإنشاء هذه المجموعة على الواتس أب أجر الحض على قراءة كتاب الله والتشجيع على مذاكرته وحفظه.

والله اعلم
 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]