السؤال

رقم مرجعي: 207902 | مسائل متفرقة | 4 نوفمبر، 2021

السلام عليكم ورحمة الله، شخص يكتب مقالات مقابل أجر، هل يجوز له أن يبحث عن مصادر لكتابة مقالاته من مواقع إلكترونية أجنبية مكتوب فيها حقوق النشر محفوظة، حيث يختار مقالات أو كتاب إلكترونيPDF كمصدر لمقالته يترجم منها ما يريد ثم يعيد الصياغة بإسلوبه وقد يضيف أفكاره(قد تكون غير صحيحة) ويضيف جمل فهمها من النص المصدر غير مكتوبة فيه، ويكتب مقالته بهذه الطريقة ويذكر هذه المصادر في نهاية مقالته، لكن لا يدري إن كانت تلك المواقع المحفوظة حقوق النشر التي يأخذ منها المصادر تسمح بإعادة الصياغة أم لا، إن أمكن أرجو بيان أحكام إعادة الصياغة. شكراً جزيلاً لكم.

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
هنا يجب أن نفرق بين النشر أو إعادة الطبع للمنشور وبين الاقتباس من المنشور، فإعادة النشر لمؤلَّف حقوق نشره خاصة بجهة معينة سواء كان ( كتاب، قصة، بحث،  ديوان شعر...الخ) لا يجوز إلا بإذن الجهة المالكة لهذا الحق،  وبصرف النظر كانت هذه الجهة عربية أو أجنبية فالاعتداء على الحقوق مرفوض  من حيث المبدأ بصرف النظر عن هوية المعتدى عليه وجنسه أو دينه. 
أما الاقتباس من مؤلفات الاخرين فلا حرج فيه سواء كانت حقوق نشرها محفوظة أم لا، شريطة التحلي بالامانة العلمية ونسبة الاقتباس إلى مصدره وعدم انتحاله من قبل الناقل لنفسه.
والله تعالى أعلم.

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

فتاوى مشابهة

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء