السؤال

رقم مرجعي: 250189 | قضايا الأسرة و الزواج | 31 مارس، 2019

هل يحل زواج الفتاة من زوج اختها وأختها على فراش الموت

الإجابة

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وبعد؛

فإن الشريعة الإسلامية قد حرمت الجمع بين الأختين في الزواج لقول الله تعالى: ((وأن تجمعوا بين الأختين إلا ما قد سلف))[النساء:23]، وفي  البخاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لما قالت له أم حبيبة: يا رسول الله، انكح أختي بنت أبي سفيان فقال: "أو تحبين ذلك؟" فقالت: نعم، لست لك بمخلية، وأحب من شاركني في خير أختي، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "إن ذلك لا يحل لي" ثم قال صلى الله عليه وسلم: "فلا تعرضن علي بناتكن ولا أخواتكن". وهذا مما أجمعت عليه الأمة.

قال القرطبي: "وأجمعت الأمة على منع جمعهما في عقد واحد من النكاح"، وأما إذا طلق الرجل زوجته فيمكن له أن يتزوج بأختها بعد انتهاء عدتها، فإذا كانت الأخت على فراش الموت كما هو وراد في السؤال؛ فإن بقاء الزوجية حاصل وقد أجمعت الأمة على تحريم الزواج من الأخت لأنه في هذه الحالة يجمع الرجل بين الأختين وهذا محرم، ولكن إذا توفيت الزوجة فله الزواج من أختها.

والله أعلم

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء