السؤال

رقم مرجعي: 265662 | أحكام اللباس والزينة | 22 سبتمبر، 2018

ما حكم القزع بحلاقة جزء من الرأس ؟

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه، فإن القزع هو حلق بعض شعر الرأس وترك البعض الآخر، أو حلق مواضع متفرقة منه، وقد اتفق الفقهاء على كراهته؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن القزع وقال :" احلقوه كله أو اتركوه كله"( رواه أبو داود في السنن 4/411 و أصله في البخاري ومسلم).

وعلة النهي كونه يشوه الخلقة وإن كان في الظاهر يجملها و قيل لأنه زي الشيطان أو زي يهود أو زي أهل الشر والدعارة. ويصير القزع حراما إذا قصد به من يفعله التشبه بالكفار فعَنْ ابْنِ عُمَرَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ تَشَبَّهَ بِقَوْمٍ فَهُوَ مِنْهُمْ ) رواه أبو داود (اللباس / 3512) قال الألباني في صحيح أبي داود : حسن صحيح . برقم (3401) . والأصل أن المسلم يترك كل ما نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عنه، فعن أبي هريرة عبدالرحمن بن صخرٍ رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ((ما نهيتُكم عنه فاجتنبوه، وما أمرتكم به فَأْتُوا منه ما استطعتم؛ فإنما أهلك الذين من قبلكم كثرةُ مسائلهم، واختلافُهم على أنبيائهم)) رواه البخاري ومسلم.


 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء