السؤال

رقم مرجعي: 271153 | الصيام | 11 يونيو، 2019

هل يجب تبييت النية بالصيام في كل ليلة؟ وهل السحور نية؟

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه، فإن جمهور الفقهاء يرون وجوب تبييت النية لصيام رمضان وكل صيام مفروض من الليل، قبل الفجر، وذلك لما و رد في الحديث الصحيح :((من لم يبيت الصيام من الليل فلا صيام له)) [رواه النسائي، كتاب الصيام، باب ذكر اختلاف الناقلين لخبر حفصة في ذلك، وصححه الألباني] وقوله: ((من لم يجمع الصيام قبل الفجر فلا صيام له)) [سنن أبي داود، كتاب الصوم، باب النية في الصوم، وصححه الألباني].

والمراد بالنية القصد القلبي دون النطق باللسان، ويعتبر السحور نية للصيام.

وذهب الإمام مالك إلى أن رمضان يعد عبادة واحدة وتكفيه نية واحدة من أول الشهر. والأفضل تبييت النية كل ليلة احتياطا للعبادة.

جاء في قرار مجلس الإفتاء الأعلى الفلسطيني "ومضات في أحكام الصيام "((يندب تبييت النية لكل يوم من أيام رمضان، وإن نوى الشهر كله من أوله جاز، والنية محلها القلب، فمن باشر السحور يعتبر ناوياً)).

 

والله يقول الحق وهو يهدي السبيل

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]