السؤال

رقم مرجعي: 296036 | مسائل متفرقة | 23 مايو، 2019

أخذت مال من شخص واعيده له بالتقسيط بدون زيادة ولا نقصان مع العلم ان ماله هو من قرض من البنك هل يجوز ؟

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
الأصل في المسلم أن يبحث عن الحلال وأن يجتهد أن تكون حياته ومصادر رزقه من الحلال الخالص، وأن لا يدخل على نفسه وأهله مالاً حراماً أو فيه شبهة حرام، ولذا فإن الاصل ألا تقترض من شخص ماله حرام أو حصل عليه بطريق الحرام كالقرض الربوي وما شابه ذلك.  ولكن بما أنّ الأمر قد وقع واقترضتَ من صاحب قرض ربوي فإن عليك أن ترد المال إلى صاحبه، فهو ليس مالك، ولا حق لك فيه، ولست مخوّلاً بمحاسبته كونه حلالاً أو حراماً لتنظر أترجعه أم لا، وما عليك سوى أن تنصحه بعدم فعل ذلك، وأن لا تعود للاقتراض مرة أخرى من مصادر محرمة أو يغلب عليها الحرام.

 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

فتاوى مشابهة

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]