السؤال

رقم مرجعي: 333785 | مسائل متفرقة | 3 مارس، 2020

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سؤالي يا شيخ هل يقع عليَّ الذنب إذا وقعت عيني على شاب بالصدفة وقلت ما شاء الله ما أجمله ! أو اعجبني شكله في داخلي!! - وكيف امنع نفسي من النظر على الجنس الآخر! أي كيف أغض النظر عن المحارم. جزاك الله خيراً وجعل وهذا العمل في ميزان حسناتكم ❤️

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
إذا كانت النظرة عفوية وغير مقصودة فلا إثم ولا حرج عليك، ولكن النظرة المقصودة يؤثم صاحبها عليها، ذكراً كان أم أنثى، والله تعالى يخاطب المؤمنين والمؤمنات بقوله "قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم" ونفس الشيء للمومنات "وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن".
فالقضية إذن ليست في قول ما شاء الله بعد رؤيته أو لا، فنحن هنا لا نتحدث عن العين والحسد بل في صحة النظر من عدمه،  ونصيحتنا لك بأن تجتهدي بعدم النظر الحرام والتذكر بأن الله سبحانه معنا دائما " وهو معكم أينما كنتم" والتفكر بأن معنا من يحصي علينا أقوالنا وأفعالنا كلها "ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد" وإن النظر الحرام لا يخلف إلا كثرة التفكر والحسابات ولا يجني منه المرء سوى إثارة الشهوة و شرود الذهن وضياع الوقت والتقاعس عن أداء الواجبات ثم ينتهي الامر بالألم والحسرة على ما فات.

والله أعلم

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]