السؤال

رقم مرجعي: 373968 | المعاملات المالية المعاصرة | 12 مارس، 2019

السلا عليكم ما حكم شراء سيارة عن طريق البنك الاسلامي بواسطة التمويل او المرابحة وبوجدود زيادة في السعر 20%

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وبعد:

فالأصل في معاملات البنوك الإسلامية أن تتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية، وبالنسبة للمرابحة فهي بيع بالتراضي، يقوم على شراء سلعة بالثمن الذي اشتريت به من قبل البائع مع زيادة ربح معلوم بالشروط المعتبرة شرعاً، وقد ذهب جمهور الفقهاء إلى جواز بيع المرابحة، ومشروعيته، لقوله تعالى: ﴿وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا﴾ [البقرة: 275].
ومن شروط جواز هذا النوع من البيع أن يقع على سلعة بعد دخولها في ملك المأمور، وأن يحصل القبض المطلوب شرعاً، وأن تتحقق ملكية البنك للسلعة محل البيع، وتتوافر شروط البيع، وتنتفي موانعه، وبهذا أفتت مجامع الفقه الإسلامي، ومجلس الإفتاء الأعلى في فلسطين في قراره رقم 2/26، والله تعالى أعلم.


والله يقول الحق وهو يهدي السبيل
 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

فتاوى مشابهة

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء