السؤال

رقم مرجعي: 397464 | الميراث و الوصايا والوقف والأحوال الشخصية | 25 أكتوبر، 2020

السلام عليكم هل ترث الام من ابنها المتوفي في حال وفاة الابن قبل الام حسب القانون الفلسطيني؟ وشكرا

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه، فإن الأم ترث ابنها باتفاق العلماء إذا انتفت موانع الإرث، وحصتها الثلث إن لم يكن له ولد " ذكر أو أنثى " وليس لديه أخوة اثنان فأكثر، وإلا فحصتها السدس، وتوريث الأم من ابنها أو ابنتها المتوفيين قبلها ثابت، باتفاق الفقهاء وقد أخذ القانون المعمول به في فلسطين في الأحوال الشخصية المطبق في المحاكم الشرعية به. ودليل ذلك قوله تعالى: {وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ ۚ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ ۚ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ ۚ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ ۗ } (النساء:11) والله أعلم.

والله يقول الحق وهو يهدي السبيل

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

فتاوى مشابهة

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء