السؤال

رقم مرجعي: 552446 | قضايا الأسرة و الزواج | 18 يونيو، 2019

سؤالي يا شيخ اني أحببت فتاة جدا ولكني فقير جدا وأهلي قد خطبوا لي ابنة خالي وأنا لا اريدها وآحب فتاة اريدها زوجة لي ولكن أهلي منعوني ومن شدة حبي لها اني أرغب في نكاحها وهي ترغب بي ولكن اعمي علينا و كل مننا اظهر للاخر جسده عاريا وقد رأيتها عارية بصورة هي قد ارسلتها لي وانا أرسلت لها صورة لي وأنا عاري دون لباس شى فيا شيخ ما حكم ما اقترفناه وما عقوبته وكيف نكفر عنه

الإجابة

الحمد لله والصلاة على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
بداية عليك ان تستغفر الله كثيرا لما بدر منك سابقا، وأن تبدأ توبة صادقة لله سبحانه وتعالى.
خطبتك لابنة خالك وأنت لا تحبها جناية عليك وعليها لأن قلبك وعقلك مع فتاة أخرى بينما جسدك مع فتاة مسكينة تظن بأنك اخترتها وتحبها، فأنت هنا بين خيارين: إما أن تبدأ حياة طاهرة مع فتاة طاهرة وتنسى ماضيا حراماً مع فتاة عابثة تعرض جسدها لمن هب ودب من خلال ارسال صورها العارية كما ذكرت، أو أنك تترك هذه الفتاة المسكينة- ابنة خالك-  وشأنها لعلها تجد من يكون معها قلباً وعقلا وتعيش معه بسعادة ووئام.
جرب أن تبدأ حياة ترضي الله والتوبة تجب ما قبلها، والله يفرح بعباده العائدين التائبين، واقترب أكثر من ابنة خالك لعل الله يكتب لك السعادة ويخلصك من ماضٍ شابه  الحرام كما ورد في رسالتك.

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

فتاوى مشابهة

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء