السؤال

رقم مرجعي: 571806 | مسائل متفرقة | 19 يونيو، 2018

ما حكم إستخدام التطبيقات والبرامج المكركة أقصد البرامج التي بالأصل لها سعرها وأستخدمها مجانا. أسبابي : سعرها الاصلي مرتفع جدا وغير متاح شرائها أصلا في فلسطين والشركة حققت أرباح هائلة من قبل والشركة لاتخسر بسببي بشكل مباشر بل هي فقط لا تربح مني. وشكرا

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
إذا كانت هذه البرامج التي تستخدمها مصرحا بها من أصحابها ولا اعتراض عندهم على استخدام الاخرين لها مجانا فهي مباحة ولا حرج عليك في ذلك، اما إذا صرحوا بعدم استخدامها ووضعوا لذلك كلمات سر وشروطا وثمناً لها، فلا يحل لك استخدامها بصرف النظر عن الاسباب الدافعة لذلك، فهي ملك لهم والملكية الفكرية مقدرة ومحترمة شرعا وعرفا وهي حق لأصحابها او من وكلوه بها او باعوه إياها او تنازلوا له عنها، وعملية كسر كلمات السر والكراك هي سرقة من الناحية العملية لأنها اعتداء على ملك الاخرين بغير حق، ولكنها سرقة من الناحية العرفية وليست الشرعية.
والله تعالى أعلم

 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء