السؤال

رقم مرجعي: 681682 | قضايا الأسرة و الزواج | 20 مارس، 2019

ما حكم دخول أهل العروس من أبناء عمها وغيرهم من ذكور عشيرتها لتنقيطها قبل خروجها الى بيت زوجها؟ جزاكم الله خيرا

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

لا يوجد مانع شرعي من دخول أقارب العروس لتقديم الهبات والأعطيات، أو ما يطلق عليه بـ (النقوط) في حفل الزفاف، لكن ضمن الضوابط والحدود الشرعية، ومن بينها : أن تغطي العروس رأسها ووجهها حتى لا تظهر زينتها، لقوله تعالى: (( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا ))، وكذلك عدم وجود أغاني ماجنة، قال الله تعالى: (( وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِرًا كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْرًا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ))، وقد بيّن الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أن المقصود بلهو الحديث الغناء. ومن الضوابط أيضا عدم النظر إلى النساء الأجنبيات في القاعة لقوله تعالى: ((قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ))، بالإضافة لتنبيه النساء داخل القاعة لضرورة الاحتشام.

أما إذا كان دخول الأقارب من غير المحارم فيه كشف للعورات، وعدم غض البصر، ومشاركة النساء الغناء والرقص، ونحو ذلك. فهو حرام شرعاً.

والله أعلم

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء