السؤال

رقم مرجعي: 715702 | قضايا الأسرة و الزواج | 2 سبتمبر، 2018

ما هو حكم المشاركة و حضور الأعراس غير الإسلامية؟

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بالإشارة إلى سؤالك المثبت أعلاه فإن على المسلم أن ينضبط في تصرفاته وأفعاله في الفرح و الحزن سواء، و أن لا يشهد معصية ولا يشارك فيها ، فإذا كان العرس مشتملا على  المنكرات نحو الأغاني الماجنة و اختلاط النساء بالرجال مع حصول الفتنة فيحرم على المسلم المشاركة، وإذا خلا من المنكرات فلا مانع من الحضور خاصة إذا كان العرسان من المحارم، جاء في فتوى سماحة الشيخ محمد حسين ردا على سؤال عن ((حكم  حضور الأعراس التي يكون فيها أغانٍ موسيقية، علماً أن مكان النساء مفصول عن الرجال؟  )) فأجاب: ((

 

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه؛ فقد حرم الفقهاء كل غناء يشتمل على فحش، أو معصية، أو تصحبه آلات محرمة، فالغناء كالكلام، حسنه حسن، وقبيحه قبيح.
وعليه؛ فإن المشاركة في أفراح الناس وخاصة الأقارب منهم، فيها الخير الذي يولد المحبة والترابط بين الناس، وأما بالنسبة إلى حضور الأعراس التي فيها أغانٍ غير مخالفة للشرع، فيجوز حضورها، وإلا، فلا يجوز إلا بقصد تغيير المنكر قدر الاستطاعة، والله تعالى يقول: ﴿ وَإِذَا سَمِعُوا اللَّغْوَ أَعْرَضُوا عَنْهُ﴾ [ القصص، 55]، والله تعالى أعلم. ))

 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء