السؤال

رقم مرجعي: 744299 | الصلاة | 12 فبراير، 2019

هل يجوز ان نقرأ من المصحف خلال الصلاة المفروضة؟

الإجابة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الخلق والمرسلين، وبعد

فبالنسبة لحكم القراءة من المصحف في الصلاة،فإن للعلماء آراء مختلفة بهذا الخصوص، فمنهم من يرى جواز القراءة من المصحف في مطلق الصلاة، فرضها ونفلها، ومنهم من يمنع ذلك مطلقاً، ومنهم من يرى جوازها في صلاة النافلة وبالأخص التراويح ، ويمنعها في صلاة الفرض، ولكل فريق حجته. والذي نراه بعد الاطلاع على تلك الآراء، أن القراءة من الحافظة أولى، سواء في صلاة الفرض أم النافلة، لأنها مدعاة للخشوع أكثر من القراءة من المصحف، بسبب ما يحصل من انشغال جراء حمل المصحف، وتقليب صفحاته في الصلاة . فالقراءة من الحفظ أفضل، وبخاصة في صلاة الفرض ، أما لمن رغب في إطالة القراءة، والقيام، وبخاصة في صلاة التراويح، ولم يكن يحفظ من القرآن ما يكفي لذلك، فلا بأس من لجوئه إلى القراءة من المصحف، وذكر البخاري في صحيحه أن ذكوان أمّ عائشة – رضي الله عنها - في صلاة القيام من المصحف (صحيح البخاري، كتاب الأذان، باب إمامة العبد والمولى ). 

مع ضرورة التنويه لأهمية حفظ القرآن الكريم، وبخاصة لأئمة المساجد الذين نوجههم إلى ضرورة الاهتمام والعناية بحفظ القرآن الكريم، حتى يتيسر لهم الصلاة بالناس على وجه لا خلاف فيه، ويحقق الطمأنينة والخشوع لهم وللمأمومين . 


 

والله يقول الحق وهو يهدي السبيل

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء