السؤال

رقم مرجعي: 458080 | العلاقة مع غير المسلمين | 11 فبراير، 2019

ما حكم شراء قطع سيارات مسروقة من عند الاحتلال؟

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه، فإن المسلم يتحرى الحلال ويتجنب الحرام، وقد سئل سماحة الشيخ محمد أحمد حسين مفتي القدس والديار الفلسطينية عن حكم شراء قطع سيارات مسروقة من عند الاحتلال؟ فأجاب: (( السرقة هي أخذ العاقل خفية مالاً مملوكاً للغير لا شبهة فيه، وهي من كبائر الذنوب المحرمة والله تعالى يقول: } وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا جَزَاءً بِمَا كَسَبَا نَكَالًا مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ { ] المائدة: 38 [.

وحكم السرقة يشمل أموال المسلمين وغيرهم من المعاهدين والمستأمنين، أما المحاربين؛ فالأصل أن أموالهم غير معصومة، وينبغي للمسلم ترك امتهان ما يطلق عليه مسمى السرقة في الظروف كلها؛ لأنه ذريعة لاستمرارها واعتيادها، والمسلم يحافظ على أخلاقه حتى أمام أعدائه، ومن ذلك الأمانة، والوفاء بالعهود، والشرف، وترك الغدر، والله تعالى أعلم. ))

والله يقول الحق وهو يهدي السبيل

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]