السؤال

رقم مرجعي: 677335 | الصلاة | 23 يونيو، 2019

هل اعذر في التخلف عن صلاة الجماعة بسبب المرض النفسي السلام عليكم انا اصبت قبل عدة سنوات بأمراض في جسدي أدت إلى تدهور قدراتي العقلية فأصبحت ضعيف التركيز ضعيف الذكاء و القدرة على الحفظ و التذكر هذا جعل الامراض النفسية تتمكن مني فاصبحث كثير الخوف و القلق من أي شيء إضافة إلى ذلك اصبت بمرض جلدي أدى إلى تشوه ملامح وجهي بشكل صعب جدا مع ضعف و نحول في عضلات الوجه .المنضر صعب جدا فأصبح الناس يبتعدون عني في الشارع ويستهزؤون مني و يضحكون و هناك من يشمئز مني و يبصق أمامي الناس لا يرحمون صراحة رغم اني كنت قبل استفحال المرض وسيما جميلا وهذا الأمر إثر على نفسيتي بشكل رهيب فأصبحت لا اخرج من المنزل أبدا تفاديا لنظرات الناس التي تقتلني حتى اني فكرت في الانتحار لكن خوفي من الله يمنعني سؤالي هو: انا كنت لا أصلي و بدأت أصلي في الوقت و أردد الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم و استغفر الله كثيرا و اكثر من لاحول و لا قوة الا بالله طوال اليوم عسى ان يفرج الله عني.المشكلة اني لا استطيع الذهاب للمسجد لا في الجماعة و لا في الجمعة بسبب الخوف و الضغط النفسي الرهيب الذي يحصل لي اذا خرجت للشارع بسبب ان الناس تبتعد مني و تستهزئ مني وتبصق في وجهي و تشمئز مني و هذا يفاقم حالتي النفسية.هل انا معذور أمام الله في التخلف عن المسجد وهل دعائي بالشفاء سيكون مقبولا مع صلاتي في البيت.؟؟افيدوني و ارحموني رحمكم الله

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
بداية نسأل الله تعالى لك الشفاء العاجل وأن يفرج عنك ما انت فيه من البلاء والكرب.
مسألة الاستهزاء من قبل الناس بك عند رؤيتك، الأصل ألا تجعلها تفقدك ثقتك بنفسك، بل العكس هو الصحيح، ثق بالله أولاً وأكثر من الدعاء والاستغفار، واخرج للناس، في صلاة الجماعة وغيرها، بداية قد ينالك شيء مما ذكرت منهم، ولكن مع مرور الوقت يصبح الأمر مألوفاً بالنسبة لك ولهم، ويقل الازعاج هذا إن لم ينته تماما، وعليه فما سبق ذكره - رغم ألمه- ليس عذراً كافياً للتخلي عن صلاة الجماعة.
والله سبحانه يكرمك ويعوضك خيرا.

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

فتاوى مشابهة

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء