السؤال

رقم مرجعي: 855347 | المعاملات المالية المعاصرة | 10 يوليو، 2018

السلام عليكم انا اريد العمل من شركة معينة ، عملي هو تصميم صور على برنامج الفوتوشوب و اعطائها للشركة لكي تقوم بطباعتها على الملابس ، بحيث ان كل قطعة تباع احصل على مبلغ معين من ثمنها لذلك يجب ان اتعامل مع احد البنوك لكي تقوم بايصال الاموال لي من دوله في الخارج بحيث ان الشركة التي اعمل معها تقوم بتحويل الاموال للبنك الالكتروني و يقوم البنك بايصال الاموال لي و اقوم بسحبها عن طريق احد الصرافات الالية مقابل ان يحصل على مبلغ نسبته 1% من المبلغ المسحوب مثلا ما حكم هذا المبلغ هل هو حرام؟

الإجابة

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فإن التعامل مع البنوك لاستلام الأموال المستحقة على عمل حلال ينبغي أن يخضع للقيد المعتبر عند العلماء وهو أن يكون المصرف إسلاميا إلا أن يتعذر وجوده في البلد فتتعامل مع البنك الربوي، جاء في قرار مجلس الإفتاء الأعلى الفلسطيني رقم 1/114 نقلا عن قرار مجمع الفقه الإسلامي ((یحــرم علــى كــل مــسلم یتیــسر لــه التعامــل مــع مــصرف إســلامي أن یتعامــل مــع المــصارف الربویة في الداخل أو الخارج، فلا عذر مع البدیل الشرعي، وعلیه أن یستعیض عن الخبیث بالطیب،ویستغني بالحلال عن الحرام))

ولا مانع شرعا من دفع أجرة الحوالة سواء أكانت الأجرة مبلغا مقطوعا أو نسبة شريطة اتباع الترتيب السابق والله أعلى وأعلم.

 

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة نابلس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت رابطة العالم الاسلامي.

الفجر

الظهر

العصر

المغرب

العشاء