السؤال

رقم مرجعي: 980787 | المعاملات المالية المعاصرة | 11 فبراير، 2020

قمت منذ مدة بشراء بعض البضائع من خلال موقع إلكتروني في الصين، ومن ضمن شروط الموقع انه اذا لم يتم تسليم البضائع خلال فترة محددة بالإمكان استرجاع النقود التي دفعتها. ما حكم الشرع في حال استلامي للنقود بعد المدة الممنوحة للمتجر، مع العلم من الممكن ان لا تصل البضائع او تصل بعدة مدة طويلة جداً ؟

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
كما فهمت سؤالك فالاجابة كالتالي:
بما أن هناك اتفاقاً بينك وبين الجهة الاخرى على إمكان استرداد المال حال تأخرت البضاعة عن الموعد المتفق عليه بينكما، والعقد شريعة المتعاقدين ما لم يخالف الشرع،  وقد قمتَ باسترداد نقودك او طالبت باستردادها لعدم وفائهم بالشرط المتفق عليه، فما فعلته هو حق لك ويأتي ضمن سعيك للحفاظ على مالك، كما أنك- بالصورة التي وردت في سؤالك-  قد طبقت  الشرط المتفق عليه بينك وبينهم ولا حرج  عليك في ذلك.
والأمر لك أن تقبل بتأخر البضاعة عن موعدها أو تبقى عند موقفك برفض التأخير والمطالبة بمالِك.

والله أعلم

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]