السؤال

رقم مرجعي: 231701 | المعاملات المالية المعاصرة | 27 أكتوبر، 2019

السلام عليكم ..ماحكم العمل بالتسىويق الالكتروني رغم أني لا أعلم حقيقة مدى جودة المنتج الذي أسوق له ..خاصة انها منتجات للبتخسيس والبشرة و ممكن تلحق الضرر بالمستخدم او لا ..فأنا لا اعرف ..لكنني اخذ الاعلان من الشركة المنتجة وقنع الناس بشرائه ..مقابل عمولة مالية من الشركة فهل هذا الفعل حلال ام حرام وبارك الله فيكم

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:
العمل في تسويق المنتجات الحلال سواء كان ذلك بصورة شخصية أو إلكترونية أمر مباح ولا بأس به، وهو مصدر من مصادر التحصيل المشروعة للرزق، شريطة ألا يكون في ذلك غبن أو غش أو ضرر للناس، وهنا يتوجب على البائع أو من يقوم بالتسويق أن يتحرى بنفسه عن جودة المنتج وملاءمته لصحة الإنسان، وأن يأخذ معلومات وافية عن المنتجات التي يسوقها من الشركة المنتجة أو المستوردة، وأن يستفيد من التغذية الراجعة من المستهلكين حول المنتج وجودته وصلاحيته للاستعمال، فإن تبين له جودة المنتج وأنه لا ضرر من استعماله استمر بالتسويق له، وأما إن اتضح له بأن ضرراً او أضراراً تلحق بمن يستخدمه، فهنا يحرم عليه بيعه أو الترويج له، لأنه لا ضرر ولا ضرار.

والله أعلم

لديك أي استفسار عن فتوى معينة؟

أرسل سؤالك الآن

أوقات الصلاة

مدينة القدس GMT+3، وبالاعتماد على توقيت أم القرى، مكة المكرمة.

الفجر

[{timeCalc.timeDawn}]

الظهر

[{timeCalc.timeZuhr}]

العصر

[{timeCalc.timeAsr}]

المغرب

[{timeCalc.timeMaghrib}]

العشاء

[{timeCalc.timeIsha}]